سياسة

Jweb news

تاريخ النشر: 17 مارس 2020

رشيد نكاز يطالب الحراكيين بتعليق المظاهرات مؤقتاً وتغيير طريقة الإحتجاج حفاظاً على صحة المواطن




راسل الناشط السياسي والمرشح الأسبق لرئاسيات أفريل الماضي رشيد نكاز  الحراكيين خاصة والمجتمع الجزائري عامة من داخل زنزانته الإنفرادية بسجن القليعة اليوم ، وبعد إنتشار فيروس كورونا المميت مطالباً إياهم بتعليق التظاهر ميدانيا حفاظاً على صحة وحياة المواطنين وتغيير طريقة الإحتجاج مؤقتاً برفع الراية الوطنية و اللافتات من على شرف المباني ، أو عن طريق إلصاقها بالسيارات حسبما أكده الناطق الرسمي لصاحب موقعة خنشلة الشهيرة التي سبقت الحراك الشعبي بأيام لطفي دراجي الذي تلقى الرسالة عبر محامي رشيد نكاز . 

كما أكد نكاز في رسالته أن رؤيته إلى إلزامية تعليق الحراك مؤقتا جاء نتيجة المعطيات الكامنة في إنتشار فيروس كورونا في انحاء العالم و عجز دول المتطورة في التصدي له بحيث لا تملك الجزائر حالياً أي مستشفى بمواصفات الدول المتطورة التي وقفت عاجزة أمام احتوائه مؤكداً أن 

صحة الشعب الجزائري الحر تعد أولوية الجميع . 



عبدالصمد تيطراوي